تولستوي : الأعمال الأدبية المنشورة بعد موته

تولستوي - ت: صياح الجهيم

٢٠٫٢٥ $

لعل الدارسين لا يشيرون إشارة كافية الى أن تولستوي كان يتأنى في صنع أعماله الأدبية. كانت مسودات النصوص ورواياتها تتكاثر، وكان يعمل على نسخ النص حتى عشر مرات، ثم يهجره ويستأنفه...ليدعه جانباً. وقد يدعه نهائياً في بعض الأحيان وذلك لأسباب شتى. فتارة كان يرى أن العمل الأدبي لم ينضج نضجاً كافياً. وتارة أخرى لأن العمل يتسم بطابع شخصي مفرط، أو لأنه لم يكن يريد أن يزيد من خصوماته مع الرقابة.

فليس مدهشاً إذن أن تجد إبنته الكسندر نفسها، بعد موته، مالكة لنحو أربعين عملاً لم تنشر. وأن تبادر الى أن تدفع جزءاً منها الى النشر. وكان فلاد عبير تشيرنكوف يشرف على تحريرها النهائي، وقد ظهرت ثلاث مجلدات في موسكو في سنة 1911 و 1912، وبينها عشرين قصة وأربع مسرحيات، وأعمالاً من الطراز الأول مثل "الحاج مراد" و"الجثة الحيّة". أما المخطوطات الأخرى فلم يقّدر لها أن ترى النور إلا بعد ذلك بزمن كبير، وبرعاية الجمعية التعاونية "زادرونماً في موسكو لتظهر في طبعة الأعمال الأدبية الكاملة التي كان ينوي إخراجها في سنة 1928 بمناسبة مرور مائة عام على ولادة تولستوي.

وبما أن الجمعية التعاونية المذكورة قد حلّها النظام السوفييتي، فإن نُسخ النصوص التي كانت ستظهر أُرسلت سراً الى باريس حتى ظهرت بالروسية تحت عنوان: قصص ومسرحيات لم تنشر، لليون تولستوي، بعناية الناشر المعروف جداً "كاربسنيكوف" الذي كان مهماً جداً آنذاك. ويحتوي هذا المجلد على أربعة أعمال درامية، وتسع قصص ترجمت الى الفرنسية بعد ذلك، وهي تقَدم اليوم في هذه المجموعة التي جاءت تحت عنوان "الأعمال الأدبية بعد موته" ضمن سلسلة " الأعمال الأدبية الكاملة" ليون تولستوي. والمجموعة تقدم مع التي ظهرت في طبعة تشيرتكوف.

ولا بد من الإشارة الى أن معظم هذه النصوص التي أعيد طبعها في الطبعة المسماة " اليوبيل" في موسكو، لا يوجد في الطبعات السوفيتييه التالية، وذلك أيضاً لأسباب شتى، ومن ثم فإن هذه الطبعة لأعمال تولستوي بعد وفاته والتي جاءت ضمن قسمين هي أكثر كمالاً، مثلاً من الطبعة السوفيتيية لعام 1958.

وأخيراً فإن هذه الأعمال تتدرج من سنة 1851 الى سنة 1910، ولئن كانت متفاوتة الحجم جداً، والقيمة أيضاً، فإنها تظل جديرة بأعظم الإهتمام، حيث يمكن من خلالها تتبع مسيرة فكر عظيم، وتقلبات ومصير عظيم.


تولستوي

الأعمال الأدبية المنشورة بعد موته

صياح الجهيم

838 صفحة



  • ٢٠٫٢٥ $

منتجات قد تعجبك